الفريق مهاب مميش يستقبل سفراء دول الاتحاد الأوروبي

الفريق مهاب مميش يستقبل سفراء دول الاتحاد الأوروبي

فبراير 7, 2019

استقبل الفريق مُهاب مميش، رئيس هيئة قناة السويس ، رئيس الهيئة الاقتصادية العامة لمنطقة القناة، وفداً رفيع المستوى من سفراء دول الاتحاد الأوروبي في مصر، يضم 18 سفيراً وممثلا لسبعة وعشرين دولة، برئاسة “إيفان سوركوش” سفير الاتحاد الأوروبي في مصر، بحضور الفريق أسامة ربيع نائب رئيس الهيئة، وعدد من قيادات الهيئة، وذلك بمركز المحاكاة والتدريب البحري بالإسماعيلية.
 

ورحب الفريق مُهاب مميش، بسفراء دول الاتحاد الأوروبي في مصر، وعبر عن سعادته بهذه الزيارة التاريخية لهيئة قناة السويس، مشدداً على عمق العلاقات الاقتصادية والسياسية التي تربط مصر ودول الاتحاد الأوروبي، و تضرب بجذورها على مدار التاريخ.

وأشاد الفريق مميش، بدور الاتحاد الأوربي في مساعدة الدول النامية على النمو الاقتصادي، مؤكداً على دعم الاتحاد الأوروبي للاقتصاد المصري وللدول المصرية بشكل عام، مشدداً على أن هيئة قناة السويس تلتزم الحياد الكامل في تعاملاتها مع السفن العابرة و لا تميز بين دولة وأخرى فيما يتعلق بالملاحة في القناة.

وأشار رئيس الهيئة، إلى أن مشروع قناة السويس الجديدة، حافظ على المكانة الرائدة للقناة ورفع  كفائتها في التعامل مع الأجيال الحالية والمستقبلية من السفن، لتكون القناة الجديدة بذلك رافداً للخير والنماء وبمثابة البنية التحتية اللازمة للمشروع القومي العملاق لتنمية منطقة القناة وتحويلها لمركز لوجيستي وصناعي عالمي من خلال مخطط واعد يعتمد على مفهوم القيمة المضافة ويحسن استغلال عبقرية الموقع من خلال مناطق صناعية ولوجيستية وستة موانيء واعدة.

واختتم الفريق مُهاب مميش كلمته بقوله، إنه يأمل في انعقاد مؤتمر المستثمرين الأوروبين للاطلاع على التسهيلات التنافسية التي تقدمها المنطقة الاقتصادية للقناة.

وفي كلمته وجه إيفان سوركوش، سفير الاتحاد الأوروبي في مصر، الشكر للفريق مُهاب مميش، على استقبال مجموعة سفراء الاتحاد الأوربي وعرض مخططات التنمية في منطقة القناة، قائلا:” لقد جئنا لنرى ونستمع إلى نجاحاتكم ولنقدم لكم خالص تهانينا على النجاح الباهر”.

وأضاف سوركوش:” لاشك أن قناة السويس مهمة للعالم كله خصوصا لدول الاتحاد الأوروبي، حيث تعبر خلالها معظم تجارتنا، والتي نتوقع أن تزداد في الفترة القادمة. إننا فخورون بما يقوم به الاتحاد الأوربي لدعم التنمية والاستثمار في مصر ، حيث أن الاتحاد الأوروبي من أكبر الداعمين لمصر في مجال التنمية والاقتصاد ونتوقع لمصر تحقيق طفرة اقتصادية عظيمة قريبا”.

واستمع الحضور إلى عرض تقديمي عن مشروع قناة السويس الجديدة ومشروع التنمية بمنطقة القناة، تخلله مجموعة من الأفلام التسجيلية التي تسرد تاريخ قناة السويس، وتوضح مكانتها الرائدة في خدمة حركة التجارة العالمية.

وفي ختام الزيارة قدم الفريق مهاب مميش، درع قناة السويس الجديدة لـ”إيفان سوركوش” ثم دعا الوفد للقيام بجولة بحرية في القناة الجديدة وزيارة أنفاق الإسماعيلية لمشاهدة حجم الإنجاز على أرض الواقع.

اترك تعليق