5 مليارات دولار استثمارات صينية متوقعة بالمنطقة الاقتصادية

5 مليارات دولار استثمارات صينية متوقعة بالمنطقة الاقتصادية

أبريل 24, 2019
أكد الفريق مهاب مميش، رئيس هيئة قناة السويس ورئيس الهيئة الاقتصادية للقناة، أن الصين تعد من أهم الشركاء فى مجالات الصناعة والتجارة مع الدول الأفريقية، لافتًا إلى أن المشروعات الصينية تظهر بشكل مُشرِّف فى المنطقة الصناعية الأفريقية، وعلى رأسها المنطقة الاقتصادية لقناة السويس.
 


وأضاف الفريق مميش أن شركة “تيدا” المقامة بالعين السخنة، ضمن المنطقة الاقتصادية لقناة السويس تُعد تمثيلاً مشرفًا لجمهورية الصين الشعبية.

ووقع، اليوم الأربعاء، الفريق مهاب مميش، مذكرة تفاهم بين حكومة تيانجين والهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، لتطوير المرحلة الثانية من منطقة تيدا الصناعية، والتي بموجبها سيتم البدء في تطوير مساحة ٦ كيلومترات مربعة لتأسيس قطاعات صناعية متطورة داخل النطاق الجغرافي للمنطقة الاقتصادية ، وذلك على هامش منتدى الحزام والطريق للتعاون الدولي الذي يعقد في بكين .

وُقِّعَت مذكرة التفاهم بحضور كل من الفريق مهاب مميش، وزانج يوزهو عضو اللجنة الدائمة للحزب الشيوعي الصيني في تيانجين، ممثلًا عن حكومة بكين، حيث من المنتظر توفير ما لا يقل عن 25 ألف فرصة عمل من خلال إطلاق 9 قطاعات صناعية بالمنطقة.

ويأتي توقيع مذكرة التفاهم هذه في ضوء زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى جمهورية الصين الشعبية، على رأس وفد مصري رفيع المستوى، بغرض تدعيم عوامل نجاح منتدى الحزام والطريق للتعاون الدولي على المستويين الإقليمي والدولي.

وقال الفريق مميش ان توقيع اليوم جاء بمثابة تكملة لنجاحنا مع شركة تيدا الصينية في مسيرة التنمية داخل المنطقة الاقتصادية.

وأضاف ان الشركة ستقوم على الفور بالبدء في جذب الشركات المستهدفة في مجالات الصناعات النسيجية والبتروكيماويات والصناعات البلاستيكية بإجمالي 5 مليارات دولار، وهو ما سيضيف لمنطقة السخنة كثيرا وسيساهم في توفير فرص عمالة وزيادة الاستثمارات بها.

وتعد شركة تيدا الصينية أكبر مطور صناعي أجنبي في المنطقة الاقتصادية بالعين السخنة، والتي تعمل على تطوير وتنمية مساحة 7.34 كيلو متر مربع.

وتتطلع الشركة إلى أن تتحول مدينة تيدا الصناعية، لتكون شبيهة لمدينة تيانجين الصينية، وأن تكون أيضا أكثر مساهمة فى الاقتصاد المصرى، وتوفر نحو 40 ألف فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة.

اترك تعليق